• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
ملف: "الإسلاموفوبيا" ملف: "الترجمة الإسلامية" ملف: "الإسلام والمسلمون في العالم" ملف: "المسلمون الجدد"
أخبـار

"المنظمات الإسلامية" يُخطّط لإحصاء تعداد مسلمي أمريكا

مرصد الأقليات المسلمة

يعتزم المجلس الأمريكي للمنظمات الإسلامية, الذي تم تشكيله حديثًا, إجراء مسحٍ لإحصاء عدد المسلمين الأمريكيين في محاولة لحماية حقوقهم وتعزيز اندماجهم. 

وقال أسامة جمال, الأمين العام لمجلس المنظمات خلال مؤتمر صحفي: "إن هذا التعداد سيوفر قاعدة بيانات يتم استخدامها لتعزيز المشاركة السياسية في الانتخابات المقبلة"، مضيفًا "نحن نتمنى أن يمنح هذا التعداد للمسلمين الأمريكيين حافزًا قويًا, خاصة للذين يرغبون في المشاركة في تقديم الخدمة العامة من خلال معرفة الأصوات التي تقف وراءهم". 

واعتبر طالب أبو رشيد, نائب زعيم التحالف الإسلامي في أمريكا الشمالية, أن "معرفة تعداد المسلمين الأمريكيين خطوة عملية تجاه ممارسة الجالية الإسلامية الحقوق المدنية والإنسانية داخل المجتمع الأمريكي", مضيفًا "على مدى القرن الماضي، كان الحصول على الحقوق المدنية وحقوق التصويت و قوانين الهجرة خطوات رئيسية في البلاد".

وأشار أسامة جمال إلى "أن تاريخ البداية الرسمية للتعداد لم يتم تحديده، لا سيما أنه هناك ندرة إلى الموارد والمواد التي ينبغي تجميعها", موضحًا "أنهم يستهدفون الانتهاء من قاعدة البيانات في الوقت المناسب للانتخابات الرئاسية عام 2016". 

وقال خليل ميك, المدير التنفيذي للصندوق القانوني لمسلمي أمريكا "إن الجالية المسلمة أحد أكثر المجتمعات تنوعا في الولايات المتحدة، إن لم يكن الأكثر على الإطلاق", مضيفًا "أن المسلمين لديهم كمية هائلة من الموارد والمبادئ والقيم التي نريد مشاركتها مع المجتمعات الأمريكية عامة". 

وقال أسامة أبو إرشيد, من الجمعية الإسلامية الأمريكية من أجل فلسطين "نحن نريد أن نتمتع بالمشاركة الكاملة في العملية المدنية"، مضيفًا "نريد كذلك أن نضح حدًا لشرور التعصب والإسلاموفوبيا". 

من جانبه قال نهاد عوض, المدير التنفيذي لـ (كير) "إن هذا المجلس هو حلم كل مسلم أمريكي، حيث يمكننا من خلاله توحيد الأساليب وجدول الأعمال والمشاركة في تطلعات ورؤية المجتمع المسلم", مضيفًا "من خلال هذه المنصة, يمكن للمسلمين الأمريكيين الحديث عن أنفسهم, كما نعتقد أنها ستكون ممثلة لواقع المجتمع المسلم في الولايات المتحدة الأمريكية".

وحسب "واشنطن تايمز" الأمريكية "يضم المجلس الأمريكي الجديد للمنظمات الإسلامية عددًا من هذه المنظمات والهيئات التي تدافع عن المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية, مثل مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية (كير)، وجمعية الأمريكيين المسلمين, والجمعية الإسلامية الأمريكية من أجل فلسطين, والدائرة الإسلامية لأمريكا الشمالية، والتحالف الإسلامي في أمريكا الشمالية, وغيرهم من المنظمات. 

ووفقًا لمركز بيو للأبحاث، تُقدر الدراسات المختلفة أعداد المسلمين في الولايات المتحدة فيما يتراوح بين 6 – 7 مليون مسلم, حيث أوضح جمال أن الأعداد المتزايدة للمسلمين الأمريكيين كانت سببًا في انتخاب بعضهم لمناصب قيادية مختلفة في جميع أنحاء البلاد, حيث أن هناك عضوين مسلمين في الكونجرس, وهما كيث إليسون وأندريه كارسون.

  • تاريخ الإضافة : الأحد  27 أبريل 2014 - 19:21 am
  • عدد المشاهدات : 2701